وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
 بهدف ادامة دور ملاكات البحث الاجتماعي

أجرى قسم البحث الاجتماعي في دائرة الاصلاح العراقيـة التابعة لوزارة العدل اجتماعاً مع مسؤولي الشعب في الاقسام الاصلاحية كافة برعاية مدير عام الدائرة الاستاذ رائد جادر خـلف وبحضور معاون المدير العام للأقسام الاصلاحية والمواقف، ومدير قسم الصحة العامة.
وقال المدير العام: نظرا لأهمية عمل ملاكات البحث الاجتماعي ودورها في حفظ الانظمة والقوانين ومتابعة شؤون النزلاء في القواطع السجنية وضرورة التواصل بين الباحثين الاجتماعيين في الاقسام السجنية تم توجيه مسؤولي شعب البحث في الاقسام على ضرورة تطبيق المعايير الدولية لحقوق الانسان في معاملة النزلاء، ومن اجل اعطاء واجبات وحقوق الباحث وكيفية معاملة النزيل ومنحه حيز في التواصل معهم.
واضاف: ان عمل الملاكات البحثية تضمن انتهاج آليات حديثة في تصنيف النزلاء حسب خطورته ونوع الجريمة ومدة الحكم والجنس وإجراء الدراسات الاكاديمية والاستفادة من البحوث والتجارب العالمية في تطوير برامج تأهيل النزلاء والتوسع بعملها لمتابعة شؤون النزلاء ومتابعة الزيارات التفتيشية لمنظمات المجتمع المدني والمنظمات الانسانية ومرافقة الوفود الزائرة وإعداد تقارير الزيارات المنجزة.
يشار الى ان مدير عام الدائرة وجه خلال الاجتماع على اهمية تعزيز دور الباحث في الاقسام الاصلاحية ومتابعة شؤون النزلاء الانسانية والخدمية والحرص على انفاذ سيادة القانون في القواطع السجنية، وتفعيل دور الباحث بشكل مهني بغية النهوض بالعملية الاصلاحية الى مستوى الطموح.

بحثت أليات للتنسيق والتعاون لإسناد عمل ملاكات الصحة العامة
استحصلت الموافقات الخاصة بتجهيز مراكزها الصحية بالمعدات والكوادر الطبية

بحث مدير عام دائرة الاصلاح العراقية محمد الساعدي، والوفد المرافق له مع مدير عام دائرة الصحة العامة د. زياد طارق، وعددا من الأطباء ومنتسبي دائرة الصحة العامة سبل تفعيل واستحداث آليات للتعاون والتنسيق لتطوير الخدمات الطبية والصحية في الأقسام الإصلاحية.
وأكد الساعدي، ان زيارته لدائرة الصحة العامة، هدفها تطوير البنى التحتية والمراكز الصحية التابعة للسجون الإصلاحية، وتأتي تنفيذا

بإشراف ملاكات البحث الاجتماعي والنفسي

نظمت شعبة البحث الاجتماعي في القسم الاصلاحي في بغداد عددا من المحاضرات الثقافية والأنشطة الفنية للنزيلات المودعات.
وقالت مديرة القسم الإصلاحي في بغداد خديجة طاهر: ان هذه الفعاليات