وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
وزارة العدل: تنفيذ حكم الاعدام بستة مدانين وفق قانون مكافحة الارهاب...   ><   خلال حضوره تخرج دورة (شهداء وزارة العدل) الخاصة بدائرة الكتاب العدل ...وزير العدل يوجه المتخرجين بخدمة الوطن والمواطن واعتماد النزاهة معياراً لعملهم   ><   حصاد الاسبوع 31 وزير العدل د. حيدر الزاملي...   ><   تضمن تعيين فخامة د. برهم أحمد صالح رئيساً لجمهورية العراق...وزارة العدل تصدر العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم 4512   ><   وزارة العدل: الحبس الشديد بحق موظف استخدم كتاباً مزوراً لبيع عقار محجوز للمصرف الزراعي...   ><   للإطلاع على الواقع الصحي للنزلاء ... دائرة الاصلاح العراقية تستقبل اللجنة الدولية للصليب الاحمر    ><   للمشاركة في معرض بغداد الدولي بدورته (45)... دائرة الاصلاح العراقية توفد لجنة مختصة للأقسام الجنوبية لاختيار نتاجات النزلاء   ><   ضـمـن اجـراءاتها الخـدمية في مــتابعة شـؤون المواطـنين... دائرة الاصلاح العراقية تحسم (313) طلباً وشكوى خلال شهر ايلول الماضي   ><   وزارة العدل : السجن (7) سنوات لموظف تسبب ببيع عقار محجوز لأحد أزلام النظام المباد...   ><   لرفع مستوى الخدمات العدلية المقدمة للمواطنين... دائرة التنفيذ العدلي تفتتح اغلب مديريات في المحافظات المحررة
خلال زيارته لدائرة اصلاح الاحداث

قال وزير العدل د. حيدر الزاملي، ان فك ارتباط دائرة اصلاح الاحداث من وزارة العمل ودمجها بوزارة العدل، من شأنه ان يساهم في تعزيز التخصص المهني في المجال السجني والاصلاحي لشريحة الاحداث. اعلن السيد الوزير عن ذلك خلال زيارته، اليوم الاثنين، لمبنى دائرة اصلاح الاحداث، مؤكدا ضرورة ان تكون مواقع الاحتجاز والسجون مرتبطة بجهة واحدة وحسب القانون، والتي من شانها ان تساهم في تاهيل المودعين في السجون بان يكونوا عناصر بناءة بعد انتهاء فترات محكومياتهم واطلاق سراحهم. واوضح السيد الوزير، ان الفترة المقبلة ستشهد تطوير لبرامج الاصلاح بشكل عام. وافاد السيد الوزير، ان قانون اصلاح النزلاء والمودعين منح بعض الحقوق للعاملين في المؤسسات الاصلاحية، وقد نشرت تفاصيل هذا القانون وتعليماته في الجريدة الرسمية ودخلت حيز النفاذ ومن ضمنها مخصصات الخطورة والاطعام للحراس الاصلاحين في دائرة الاصلاح العراقية و دائرة اصلاح الاحداث. واشار السيد الوزير الى ان التأخير في تنفيذ هذا القانون الذي دخل حيز النفاذ في شهر تموز الماضي، حدث بسبب عدم درجه ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2018 والتي اقرت بشكل كامل ولم تحدد ضمن ابوابها صرف مخصصات الطعام لمنتسبين دائرة الاصلاح العراقية، مبينا ان العمل جارٍ مع وزارة المالية لزيادة التخصصيات ضمن هذا القانون لصرفها باثر رجعي من تاريخ دخولها حيز النفاذ وستشمل الحراس الاصلاحيين في دائرة اصلاح الاحداث.