وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
برعاية معـــــــالي وزيـــــــر العــــــــدل...افتتاح الاستعلامات الالكترونية الموحدة في مبنى الوزارة ‏   ><   تنفيذا لتوجيهات وزير العدل... وكيل وزارة العدل الاقدم يلتقي رئيس مجلس الخدمة الاتحادية لتسريع عودة الحراس الاصلاحيين الى وظائفهم   ><   بالتنسيق مع دائرة التخطيط العدلي التابعة لوزارة العدل...دائرة حقوق الإنسان تنظم ورشة عمل تطويرية خاصة بالمفاهيم الأساسية   ><   مديرية تنفيذ الدورة تستقبل فريق الانظمة الالكترونية واللجنة الكلفة بتطبيق الحوكمة الالكترونية...   ><   مدير عام دائرة الكتاب العدول يلتقي عددا من الموظفين للاستماع الى طلباتهم ‏والمساهمة بحلها ‏...   ><   ضمن مبادرة اطلقها معاليه...وزير العدل يوجه بشمول ذوي الشهداء والمتوفين والمتقاعدين في الوزارة والدوائر العدلية كافة بتوزيع قطع الاراضي   ><   للاطلاع على مشاكلهم وحلها...وزير العدل يستقبل عدداً من المواطنين والموظفين ويستمع لطلباتهم ‏ويوجه بوضع الحلول المناسبة لهم   ><   ضمن سعيه المتواصل لبناء المجمعات العدلية...وزير العـــــــدل يستقبل محافظ واسط ويتفق معه على بناء ثلاثة مجمعات عدلية ضمن موازنة ٢٠٢٢   ><   وزارة العدل تعلن عن صدور العدد الجديد من جريدة ‏‏الوقائع العراقية بالرقم (4663)...   ><   لبحث سبل الإرتقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين...وزير العدل يستقبل القائم بأعمال السفارة المغربية ‏لدى العراق
من اجل تعزيز التعاون العربي والدولي في كافة المجالات ‏

شارك معالي وزير العدل القاضي سالار عبد الستار محمد اليوم الاثنين ،في اجتماع مجلس وزراء العدل العرب الدورة السابعة والثلاثون والذي عقد في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول ‏العربية في القاهرة، ويأتي هذا الاجتماع لتعزيز التعاون العربي والدولي في المجالات ‏القانونية والقضائية وتفعيل المذكرات والاتفاقيات العربية في كافة المجالات ‏، بحضور رئيس الجامعة العربية السيد احمد ابو الغيط ورئيس المجلس للدورة الحالية وزير العدل الجزائري عبد الرشيد وعدد من ‏وزراء ‏العدل العرب ورؤساء مجالس القضاء ‏والاجهزة الرقابية ، فضلا عن عدد ‏من ممثلي الدول الاعضاء في الجامعة العربية .‏
وقال السيد الوزير خلال كلمة له انه من دواعي الفخر والسرور ان نلتقي في ‏مدينة القاهرة وفي الجامعة الأم للعرب جامعة الدول العربية التي كانت ‏ولازالت وعلى مدى عقود من الزمن جامعة لأبناء وطننا العربي الكبير ‏وأساسا لحلحلة القضايا العربية على مختلف المستويات،ولعلنا في العراق بلد ‏العروبة والاسلام والسلام كنا ولازلنا تحت هذه المظلة الكبيرة .‏
واكد سيادته إننا في وزارة العدل العراقية و في السنوات التي تولينا فيها ‏مهام ادارة الوزارة تطلعنا الى انفتاح العراق على محيطه العربي والدولي ‏إستنادا للخطوات الحكومية البارزة التي قام بها دولة رئيس الوزراء السيد ‏مصطفى الكاظمي فمن القمة الثلاثية التي عقدت في بغداد وتكللت بالنجاح ‏مع الاشقاء مرورا بمؤتمر التعاون والشراكة الذي عقد في شهر آب من هذا ‏العام وصولآ الى مؤتمر إسترداد الاموال المنهوبة الذي تشرفنا بالاعداد ‏والتحضير له في وزارة العدل وبرعاية دولة رئيس الوزراء وبحضور ‏الامين العام لجامعة الدول العربية السيد احمد ابو الغيط واكثر من ثمانية من ‏الدول الاعضاء في الجامعة العربية والذي سيصبح منطلقا للعراق والمنطقة ‏للتعاون في استرداد الاموال واستعادة الحقوق وتقديم المعونة والمساعدة لكل ‏الاطراف‎ .‎
واشار معاليه ايضا الى ان وزارة العدل العراقية ابرمت العديد من ‏المذكرات والاتفاقيات في شتى المجالات القانونية والقضائية والتي اسهمت ‏الى حد كبير في تعميق المشتركات وتعزيز الاواصر وتقريب وجهات النظر ‏فمن بغداد التي جمعت الاشقاء في ملتقياتها الاخيرة الى الاردن ومصر ‏وقطر وقريبا ان شاءالله في العربية السعودية وعمان والبحرين ، لافتا الى ‏ان بغداد لازالت تنظر للعرب بعين المودة والاحترام وتتطلع الى المزيد من ‏الاتفاقيات ومذكرات التعاون وتوحيد الرؤى والاهداف تجاه قضايانا ‏المصيرية وان يكون الاخوة في المواقف والازمات كالبنيان المرصوص ‏ولازالت تغمرني السعادة والفرح منذ ايلول الذي عقدنا فيه مؤتمر استرداد ‏الاموال الى هذه اللحظات ولابد من الإشارة إلى ان مؤتمر بغداد حول ‏استرداد الأموال المنهوبة الذي عقد في بغداد بالتعاون بين المركز العربي ‏للبحوث القانونية والقضائية مجلس وزراء العدل ووزارتنا والذي خرج ‏بتوصيات قيمة سوف تعرض ضمن وثائق الدورة 9 لمؤتمر الدول الأطراف ‏في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الذي سيعقد في شرم الشيخ خلال ‏الفترة (١٣ _١٧ _١٢ _٢٠٢١) اذ تؤكد هذه الخطوة نجاح المؤتمر ‏بحضوركم المؤثر واسهامات هذه المؤسسة العريقة في شتى المجالات
وفي الختام نقل السيد الوزير تحيات دولة رئيس الوزراء السيد مصطفى ‏الكاظمي وامنيات اخوتكم من ابناء الشعب العراقي بالنجاح والتوفيق الدائم ‏وان تكون هذه الدورة فاعلة ومؤثرة وتحمل مقررات وتوصيات تخدم امتنا ‏العربية ، مثمنا في الوقت نفسه شكره وتقديره لمعالي الامين العام لجامعة ‏الدول العربية السيد احمد ابو الغيط على هذه الدعوة لما لها اهمية في تحقيق ‏الرفعة والمجد والخطوات الناجحة نحو طريق العدل والبناء‎ .