وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
فريق من دائرة حقوق الإنسان يجري زيارة تفقدية الى سجني العدالة (٢،١) في الكاظمية...   ><    لتعزيز الاجراءات الوقائية للحد من انتشار وباء كورونا ...مدير دائرة حقوق الإنسان يجري زيارة تفقدية الى دائرة اصلاح الاحداث    ><   وزير العدل يوجه بتظافر كل الجهود من اجل مواجهة وباء كورونا...   ><   مدير سجن سوسة المركزي يستقبل وزيرة العمل والشؤون الاجتماعية في اقليم كوردستان...   ><   خلال زيارته التفقدية الى دائرة الإصلاح العراقية ...وزير العدل يثمن الدور الكبير لحراس وموظفي الدائرة لمواجهة وباء كورونا   ><   لدعمه خلية الأزمة للوقاية من انتقال كورونا للسجون... وزير العدل يتلقى خطاب إشادة من المحكمة الدولية لتسوية المنازعات   ><   لتعزيز الاجراءات الوقائية الصحية للنزلاء...وزير العدل يجري زيارة تفقدية الى قسم تأهيل الفتيان التابع لدائرة اصلاح الاحداث    ><   لتعزيز الجوانب الوقائية ضد فايروس كورونا ...منظمة ارض البشر تجري زيارة تفقدية الى الاقسام الاصلاحية التابعة لدائرة اصلاح الاحداث   ><   بناءا على توجيهات ومتابعة معالي وزير العدل...دائرة حقوق الانسان تواصل زياراتها الميدانية لمتابعة حقوق النزلاء والمودعين   ><   مدير دائرة حقوق الإنسان يجري زيارة تفقدية الى دائرة الاصلاح العراقية ...
لبحث اهم المشاكل والمعوقات التي تواجههم في العمل.

 أجرت مدير عام دائرة رعاية القاصرين الست هند عبد جميغ زيارة تفقدية الى مديرية رعاية القاصرين في جانب الرصافة للاطلاع على واقع العمل والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين وتذليل جميع المشاكل والمعوقات خدمتا للصالح العام ً. 
وقالت مدير عام الدائرة  الست هند عبد جميغ: إن هذه الزيارة تأتي في سياق توجيهات السيد وزير العدل فاروق امين الشواني، لمتابعة إعمال المديرية من جميع النواحي والوقوف على احتياجاتها بهدف رفع مستوى الأداء المؤسسي وتقليص الجهد والوقت للوصول إلى تقديم أفضل الخدمات.
 واضافت المدير العام : انه تم التباحث مع الكادر الوظيفي لبحث المشاكل والمعوقات التي تواجههم لرفد مسيرة العمل بما يساهم في تسهيل عمل الدوائر العدلية التابعة للوزارة ، واطلعت المدير العام خلال زيارتها التفقدية الى اهم الأعمال التي انجزت لعمل المديرية في جانب الرصافة ومنها اعادة تأهيل كراج التابع للمديرية اضافة الى شراء اثاث معدني واجهزة كهربائية خلال العام الماضي ٢٠١٩ مشيره في الوقت نفسه الى انه سوف يتم تحديد الاحتياجات الممكن توفيرها بعد إقرار الموازنة لسنة ٢٠٢٠.